/
/
/
/

اعتبرت صحيفة الغارديان، الثلاثاء، ان التهديدات الاميركية بشأن غلق السفارة ببغداد لا تبدو خدعة.

وقالت الصحيفة ان "رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يحشد حلفاءه لحث الولايات المتحدة على التراجع عن إغلاق سفارتها في بغداد".

ونقلت الصحيفة عن مصدر إقليمي رفيع قوله إنّ "المسؤولين العراقيين قرروا اعتبار الخطوة الأمريكية ليست خدعةً وأن ترامب قد يقلب في غضون الأسابيع المقبلة سياسة استمرت على مدار عشرين عاماً"، لافتاً إلى أنّ "التهديدات لا تبدو خدعة لأن قرار إغلاق السفارة ستدفع واشنطن ثمنه من الناحية السياسية، غير أنّ القرار قد يكون هدفه إحراج الحكومة لحثها على التحرك ضد الفصائل المسلحة".

في المقابل، نقلت الغارديان عن مسؤولين سابقين في المخابرات قولهم، إنّ "بعض المسؤولين منزعجين من رسالة بومبيو والتي تنطوي على تهديدات صريحة"، محذرين من أنّ "الانسحاب من العراق يعني تقديمه على طبق من ذهب لإيران".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل