/
/
/
/

ان ار تي

انطلقت، الاربعاء، تظاهرات عارمة في عدد من مدن اقليم كوردستان مطالبين باقالة الحكومة، بعد دعوة من قبل رئيس حراك "الجيل الجديد" شاسوار عبد الواحد اليها.

وقال مراسل إن ار تي اليوم (12 اب 2020) إن "المتظاهرين رددوا شعارات اقالة حكومة اقليم كوردستان بسبب ازمة رواتب الموظفين وعدم قدرة الحكومة على تحسين الواقع الاقتصادي.

وأضاف مراسلنا أن القوات الامنية اعتقلت عددا من مناصري "الجيل الجديد" في اربيل ودهوك بسبب خروجهم في التظاهرات.

و قال عبد الواحد اثناء مشاركته في التظاهرات، "ان تواجدكم في هذه التظاهرات، دليل على وعيكم وقدرتكم في مواصلة مسيرة التحرر"، مضيفا "ان شعبنا لم يركع لعشرات الطغاة الى الان ولن نركع ايضا لهذه الحكومة الطاغية في اقليم كوردستان".

 واكد عبد الواحد "ان هذه التظاهرات،  في مدن اقليم كوردستان، هي ثورة مدنية،  لإقامة حكومة مدنية، وأنهاء الظلم الموجود في اقليم كوردستان".

واشار عبد الواحد "اننا اليوم نؤكد ارادتنا، في التعبير عن الرأي، وهو اليوم الذي يجب ان نقول لهذه الحكومة، نحن موجودون ونحن بشر ونطالب بكرامتنا.

في احدث تطور للتظاهرات ، قام ناشطون بنصب خيم الاعتصام في مدينة السليمانية مع استمرار التظاهرات ما يدلل على اصرارهم بالاستمرار فيها حتى تحقيق مطالبهم باستقالة الحكومة.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل