/
/
/
/

دافع النائب السابق نيازي معمار أوغلو، عن نفسه بإزاء اتهام نائب رئيس مجلس النواب حسن الكعبي له بإنتحال صفة عضو في مجلس النواب الحالي ومقاضاته لهذا السبب.

واوضح اوغلو في بيان، إن "هكذا اتهامات سريعة الإجراء تدل على إيقاف عملنا الوطني الطوعي المستمر من قبل من لا يفهمون المقاصد الحقيقية الوطنية والإنسانية في مخاطبتنا لوزارة الصحة الموقرة بخصوص انتشار وباء كورونا في قاطع طوزخورماتو وتردي الخدمات الصحية فيها".

وأضاف أوغلو "أنا اعتبر ما قمت به رفعة راس لنا ولكم، طالما نويت لخدمة أهلي ومدينتي وللبشرية جمعاء، وفي كل نسخ الكتاب الموجه لوزارة الصحة كتبت بجانب عنواني د/3 ( الدورة الثالثة) وللسرعة وضيق الوقت نسينا كتابتها على نسخة الوزارة ومعالي الوزير يعلم جيداً باننا مقرر البرلمان السابق ومتن الكتاب يدل على أداء الخدمة للعامة ولا أكثر من ذلك".

وتابع، : "أتشرف واعتز بما قمت به لأننا لسنا بحاجة ان ننتحل الصفة بمعناها القانوني البحت فالأولى التنبيه بذلك وليس هذا الإجراء وهل نسوا مواقفنا المشرفة عندما كنا نائباً فعالاً ومقرراً للبرلمان يشهد لنا الشعب العراقي في كل ما قمنا به من مواقف وطنية".

وتابع "أَمِنَ  المعقول ان نقوم بانتحال صفة في محاولة منا لإيصال معاناة اهلنا الى للجهات المختصة لغرض تذليل العقبات ومن جهة اخرى كل الشعب العراقي، يعلمون باننا لسنا نائباً ومقرراً حالياً لأننا معروفون بارتداء الزي التركماني الأصيل بالصاية والجاكيت والچراوية مع جل احتراماتي".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل