/
/
/
/

طالبت وزارة الزراعة و الموارد المائية في إقليم كردستان الحكومة الاتحادية بتحمل المسؤولية في مايحصل من حرق لمحصول الحنطة في مخمور وخانقين، معتبرةً عمليات الحرق بالـ"المبرمجة".

وعبر بيان صادر عن الوزارة عن اسفها لما تتعرض له ارواح و ممتلكات الفلاحين في المناطق /المتنازع عليها /من نار الحقد و الكراهية"، معتبرة "حرق محصول حنطة الفلاحين من مخمور الى خانفين يتم بعملية مبرمجة و ان هذه العملية تعاد سنوياُ مما يؤدي الى هدر جهودهم".

وأضاف أن "وزارة الزراعة و الموارد المائية قد طلبت سابقاً من وزارة البيشمركة ان تقوم قواتها بحماية الفلاحين و المحافظة على ارواحهم و ممتلكاتهم في تلك المناطق و حسب مناطق تواجد قواتهم".

وأوضحت الوزارة في بيانها، أن "مديرياتنا الزراعية قد طلبت من ادارات هذه المناطق ان تقوم باجراء اللازم من اجل حماية ارواح و ممتلكات فلاحي هذه المناطق"، متابعة أن "ممثل وزارتنا لدى وزارة الزراعة الاتحادية قد طلب ايضا بضرورة حماية المحاصيل الزراعية لفلاحي هذه المناطق"

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل