/
/
/
/

أكد وزير المالية، وزير النفط وكالة علي عبد الأمير علاوي، ان "اعتماد مصادر بعض الدول على النفط – بينها العراق- قد يوقعها في أزمة اقتصادية، خصوصاً مع تذبذب أسعار النفط خلال الفترة الماضية".

واكد علاوي في تصريح صحفي أن "المبادرة السعودية - الروسية وصلت إلى اتفاقية {أوبك بلس}، وأن العراق ملتزم بخفض نسبة الإنتاج".

وأضاف "نحن ضمن أكثر البلدان المتضررة من قرار خفض نسبة الإنتاج، ومعظم الدول لديها صمامات أمان من صناديق استثمارية وإمكانية مالية كبيرة خارج النفط، لكن العراق لا يوجد لديه شبكة حماية في حال هبوط أسعار النفط، فالنفط مصدر لا بديل عنه للعراقيين، ولا بد بأخذ وضع العراق في عين الاعتبار في هذه المرحلة".

وأوضح علاوي أنه "لا سمح الله -بحسب تعبيره- إذا طال أمد أزمة النفط، ستضطر البلاد لأن تطلب من إخواننا في دول الجوار النظر إلى وضع العراق بصورة خاصة، حيث إن 92 في المائة من موارد الدولة تأتي من النفط، ومجالات المرونة ليست موجودة، ووضع العراق نسبياً ضيق، ونافذة الخيارات محدودة جداً".

وطالب وزير المالية "الشعب العراقي، خصوصاً من فئة الموظفين الذين لديهم ارتفاع في عوائدهم، أن يقبلوا بالتضحيات من أجل إعادة التوازن وإعمار العراق، لكن الفقراء منهم قادرين على ضمانهم

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل