/
/
/
/

بغداد اليوم

علق النائب عن تحالف “سائرون”، علي اللامي، السبت (22 شباط 2020)، على رفض رئيس البرلمان محمد الحلبوسي عقد الجلسة الاستثنائية لتشكيل الحكومة، قبل إرسال السيرة الذاتية للكابينة الوزارية الجديدة، مبيناً أن النائب الاول لرئيس مجلس النواب، حسن الكعبي، باستطاعته ترؤس الجلسة في حال اصر الحلبوسي على موقفه.

وقال اللامي في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن “طلب الحلبوسي من رئيس الوزراء المكلف، محمد توفيق علاوي، بضرورة إرسال السيرة لوزراء الحكومة الجديدة، أمر مستغرب، لأن ذلك لم يحدث خلال عملية التصويت على حكومة رئيس الوزراء المستقيل، عادل عبد المهدي”.

وأضاف، أن “أسماء الوزراء في حكومة عبدالمهدي وصلت إلى البرلمان قبل انعقاد الجلسة بـ 3 ساعات، ولم يعترض الحلبوسي في حينها على ذلك” على حد قول النائب.

وأردف اللامي، أن “الحلبوسي لا يمكنه رفض عقد الجلسة الاستثنائية، مع وجود 70 نائباً سيقدمون طلباً إلى رئاسة مجلس النواب، يوم غد، من أجل انعقاد الجلسة والتصويت على منح الثقة لحكومة علاوي”، لافتاً إلى أن “القانون يسمح للنائب الاولى لرئاسة البرلمان عقد الجلسة في حال رفض الحلبوسي حضورها او عقدها”.

وبين اللامي، أن “الكتل السياسية الشيعية وعدد من السنية ايضا، ستعقد يوم غد اجتماعا، تدرس من خلاله السيرة الذاتية للمرشحين في الحكومة الجديدة، لإرسالها فيما بعد إلى البرلمان والتصويت عليها”.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل