/
/
/
/

بغداد/ الغد برس

أكد رئيس كتلة سائرون البرلمانية حسن العاقولي، الأربعاء، تصدير النفط الخام من البصرة الى العقبة يفقد البلاد عشرات المليارات دولارات.

وقال العاقولي في مؤتمر صحفي عقده في مجلس النواب بحضور نواب الكتلة وحضرته "الغد برس" نسخة منه، إنه "ضمن سلسلة ملفات الفساد الذي تعهد بها تحالف سائرون، بتقديمها، اليوم هناك ملف خطير جدا، يفقد العراق عشرات مليارات من الدولارات".

واضاف ان " كلفة مشروع انبوب تصدير النفط الخام من محافظة البصرة الى العقبة، من 9 الى 10 مليار دولار امريكي"، مبينا ان "خبراء اشاروا الى ان المشروع يمكن ان يكلف فقط 2 مليار دولار، حيث مدة انجازه 3 الى 4 سنوات".

وتابع ان "الطاقة التصديرية لهذا الانبوب 900 الف برميل نفط يوميا ويمكن ان يرتفع الى 2 مليون و250 الف برميل يوميا"، لافتا الى ان " طول الانبوب 1600 كليو متر وان احالة المشروع كمشروع استثماري لمدة 20 سنة، وتبين حجم الفساد في المشروع".

وبين ان "هذا المشروع احيل الى شركات محددة، وهي اربعة شركات دون ذكر اسماءها، طبعا هناك شركات قدمت عروض، ويكون الاستثمار 15 سنة فقط وليس 20 سنة"، مبينا انه "سيفقد العراق خلال هذا المشروع اكثر مليار دولار سنويا، اذا كانت الطاقة التصديرية 900الف برميل".

واستطرد "اذا تضاعف الى 2 مليون برميل وهنا ستكون الخسارة متضاعفة ايضا، هذا المشروع عبارة عن صفقة، وهناك مردود مالي كبير للشركات المستثمرة، علما ان شركة المشاريع النفطية العراقية، الجهة المسؤولة عن الامور الفنية، وتقدير الكلف اللازمة، تستطيع تنفيذ هذا المشروع ويمكن احالة الى شركات عراقية بكلفة 2 مليار وليس 10 مليار دولار امريكي".

وطالب الجهات الحكومية بـ"الوقوف بالضد من هكذا مشاريع تفقد العراق عشرات المليارات الدولارات وترهن النفط العراقي والميزانية العراقية".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل