/
/
/
/

أصدرت وزارة الداخلية بياناً توضيحياً حول مقطع الفيديو الذي انتشر على صفحات التواصل الاجتماعي لحادثة توقيف أحد الأشخاص الذين يرتدون زياً دينياً في محافظة البصرة لاتهامه بتجارة الزئبق، وتشكيل المفتش العام مجلساً تحقيقياً بالقضية.

وفيما يأتي نص البيان.

اشارة الى ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي من تصوير مسرب لعملية القاء القبض على متهم في محافظة البصرة من قبل جهات أمنية لشخص يرتدي الزي الديني.

تود وزارة الداخلية أن توضح أن الشخص الملقى القبض عليه لا زال يخضع للإجراءات التحقيقية وبعد اكتمال هذه التحقيقات سيتم إحالته للقضاء ليفصل بأمره بشكل نهائي.

والوزارة في الوقت الذي تحرص فيه على تطبيق القانون وعدم إفلات اي شخص من أحكامه احقاقا للعدل فإنها في ذات الوقت ترفض أسلوب التشهير أو تصوير المتهمين أثناء تنفيذ الواجبات وعلى هذا الأساس أمر المفتش العام لوزارة الداخلية السيد جمال الاسدي بتشكيل مجلس تحقيقي للوقوف على حقيقة ملابسات القضية والمتورطين فيها.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل