/
/

بدعوة من الشيوعيين العراقيين واصدقائهم في الجمهورية التشيكية، نُظمت في براغ مساء الخميس الماضي، جلسة استذكار ووفاء، بمناسبة مرور اربعين يوما على رحيل الرفيقة العزيزة، نضال وصفي طاهر (تموز) والتي كانت قد اقامت في  تشيكيا للفترة 1997- 1994 ونشطت بحيوية في مختلف المجالات الاجتماعية والجماهيرية والحزبية..

والقى الرفيق خالد العلي، في مفتتح الجلسة كلمة موجزة عن بعض سيرة الرفيقة الراحلة، ومواساة المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي لعائلتها. تلتها كلمات وذكريات للذوات:  رئيس المنتدى العراقي د. موفق فتوحي، سفير جمهورية العراق لدى تشيكيا، ألاستاذ احسان ياسين العوادي، السيدة  ساجدة علوان، السيد صباح المندلاوي، د. خيال الجواهري، د. عبد الحميد برتو. وقد اختتم الكاتب المعروف يحيى بابان (جيان) الكلمات والاستذكارات بلمحات حميمة عن علاقته مع الرفيقة الراحلة، وسيما خلال عملهما في القسم العربي بأذاعة براغ العالمية، عند الثمانينات الماضية. كما القى السيد رواء الجصاني كلمة عائلة الفقيدة العزيزة، شاكرا المنظمين والحضور على هذه الالتفاتة الاجتماعية الانسانية المتميزة ...

هذا وقد وزعت منظمة الحزب خلال الجلسة الاستذكارية بطاقة تعريف، ضمت سطورا موجزة عن المناضلة الراحلة، وشملت المعلومات والتفاصيل التالية:

ـ تولدت بتاريخ 1944.10.6 في بغداد واكملت فيها دراستها الابتدائية والثانوية، ثم تخرجت من مؤسسة المعاهد الفنية، اوائل السبعينات الماضية... وهي الابنة البكر للشهيد الخالد، العميد وصفي طاهر، احد ابرز مؤسسي الجمهورية العراقية الاولى، في الرابع عشر من تموز 1958.

ـ انتمت للمنظمات الاجتماعية والديمقراطية في الخمسينات الماضية، ثم الى الحزب الشيوعي العراقي، اوائل الستينات. واضطرت لمغادرة بلادها بعد اشتداد العنف والقمع البعثييــن آواخر عام 1978.

ـ نشطت في مختلف الفعاليات الوطنية، والهيئات الحزبية في العراق وخارجه، وبحيوية وتفاعل، ومنها في براغ للفترة (1979 - 1994).  وتكلفت بمسؤوليات تنظيمية عديدة، وآخرها في الهيئة المسؤولة عن تنظيمات الحزب الشيوعي العراقي في الخارج، أواخر الثمانينات الماضية .

ـ اضطرت للجوء الى مملكة السويد اواسط التسعينات الاخيرة، وشاركت هناك في العديد من الفعاليات الاجتماعية والوطنية والسياسية.

ـ عادت الى العراق لأكثر من مرة، بعد سقوط النظام الدكتاتوري عام 2003  وقضت هناك أشهراً عديدة.

ـ متزوجة من المهندس الكيميائي: نزار جلال البياتي، ولهما ابنان: "بشار" و"وصفي".

ـ توفيّت في مدينـــة يوتوبوري (السويـــد) بتاريخ الخميس 2018.7.12 إثر نوبة قلبية مفاجئة، ووري ثراها هناك، بتوديع مهيــب.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل