/
/
/

لورانس ماتشادو ، فيرفيلد

نور الشاب العراقي المولد حقق حلمه ليلعب كرة القدم لأستراليا

بعد عامين من وصوله لأستراليا مع عائلته فراراً من الحرب التي مزقت وطنه العراق، حقق الفتى نور حنطية البالغ من العمر 16 عام حلمه ليمثل وطنه الثاني استراليا في مهرجان كره القدم من أجل الأمل الذي يقام في روسيا في تموز/ يوليو 1-15، خلال كاس العالم، هذا المهرجان الذي يجمع بين شباب أكثر من 30 بلدا يتبارون في لعبة كرة القدم هدفاً لتطوير امكاناتهم ولتعلم مهارات اخرى وتبادل القيم الثقافية بطريقه فريدة من نوعها.

لعب نور في فريق مدرسته ( فيرفيلد هاي سكول )  ثم انضم ( لنادي كره القدم المتحد ) عندما بدأ بالدراسة في سدني عام 2016

وبعد مرور سته أشهر تم اخياره كافضل لاعب مع ثلاثة اخرين، فتاتين وفتى اخر ومن نواد مختلفة، ليتم ارسالهم قبل ايام من قبل (الفيفا) الى روسيا للمشاركة ولتمثيل استراليا في بطولة فرق الناشئين ضمن فريق استراليا (سوكر أكاديمي براماتا) ولتكون هذه المشاركة في اول بطولة دولية الخطوة الأولى لما يأمل الفتى نور حنطية، ان تكون بداية لأحترافه كرة القدم.

يقول نور (لقد تحقق حلمي لحضور بطولة العالم لكرة القدم في روسيا بعد ان كنت امارس لعبة القدم في العراق وتركيا حيث استقرت عائلتي قبل هجرتي لأستراليا، وانا متحمس للعب في فريق استراليا ولأحقق أملى لأصبح لاعب محترف).

وقالت الناطقة باسم النادي المتحد السيدة ناتاشا هيل، لقد تمكن نور من التغلب على ما واجهه من المصاعب منذ وصوله استراليا بمساعدة أسرته واقرانه ومعلميه وبرنامج نادي كرة القدم المتحد، حيث اظهر التزاماً واستعدادا للتعلم وتطوير قدراته كلاعب كرة قدم ومدرب للطلبة الأصغر سناً وقائد لفريقه في نفس الوقت.

وعلقت ايضاً ان شغفه برياضة كرة القدم ومهاراته المتميزة في اللعب زادت من ثقته بنفسه ومكنته من ان يكون مدرب لفريقه ونموذجاً لأقرانه من الشباب .  

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل