/
/
/

فلسطين: نعى حزب الشعب الفلسطيني إلى شعبنا وحركته الوطنية والقوى الثورية والديمقراطية في العالم، المناضلة التقدمية والأممية المحامية الفذة فليتسيا لانغر، التي رحلت عن عالمنا أمس الخميس في مدينة برلين عن عمر 88 عاماَ، بعد ان قضت عقود طويلة في النضال ضد سياسات وممارسات دولة الاحتلال الاسرائيلي، وفي الدفاع الصلب عن نضال الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية، وفي الدفاع عن معتقليه وأسراه في سجون هذا الاحتلال البغيض.

وقال حزب الشعب في بيان صحفي، إن شعبنا وكل الشعوب والحركات التي تناضل من أجل التحرر الوطني والاجتماعي والكرامة الانسانية والعدالة، خسرت برحيل فليتسيا لانغر، صوت مناضلة بارزة من أجل الحرية والعدالة والسلام الحقيقي والعادل، القائم على ضمان حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وعودة لاجئيه وإقامة دولته المستقلة ذات السيادة على كامل الأراضي التي احتلت عام 1967وعاصمتها القدس.

وأكد الحزب ان التاريخ الناصع لنضالات ومواقف وكتابات الراحلة لانغر، سيبقى محفوظ في الضمير والذاكرة الوطنية والإنسانية لشعبنا الفلسطيني وأسراه، وكل ذاكرة المناضلين كافة من أجل الحرية وحقوق الشعوب والانسان.

وختم الحزب بيانه، بتقديم التعازي الحارة لعائلة الراحلة لانغر ولرفاقها ورفيقاتها في الحزب الشيوعي الاسرائيلي والجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، ولكل محبيها من القوى والشخصيات التقدمية في فلسطين والعالم.

فلسطين -22/6/2018

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل