/
/

شيوعيو البصرة احتفلوا بذكر تأسيس حزبهم الـ 84
صلاح العمران
أقامت لجنة المركز الفرعية التابعة إلى اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في محافظة البصرة، الاسبوع الماضي، حفلا في مناسبة الذكرى 84 لتأسيس الحزب.
حضر الحفل الذي احتضنته قاعة الشهيد هندال في مقر اللجنة المحلية للحزب وسط مدينة البصرة، سكرتير اللجنة المحلية الرفيق جمعة الزيني، وجمع من الشيوعيين وعائلاتهم وأصدقائهم. الرفيق سمير ياسر الذي أدار الحفل، دعا الحاضرين في بدايته إلى الوقوف دقيقة صمت تقديرا لشهداء الحزب والحركة الوطنية. بعدها ألقى الرفيق صباح لعيبي، كلمة اللجنة المحلية في المناسبة، والتي تطرق فيها إلى بدايات تأسيس الحزب في 31 آذار 1934، وكيف ان الشيوعيين منذ ذلك الحين انغمروا في الكفاح المفعم بالجرأة والإقدام ونكران الذات من أجل المصالح الجذرية للشعب والوطن، وفي مقدمتها مصالح الطبقة العاملة والفلاحين وسائر الكادحين. وعرّج الرفيق لعيبي في الكلمة على نضال الحزب على مدى عقود، من أجل التحرر السياسي والاقتصادي واستقلال البلد، وضمان حقوق جميع أبناء الشعب، وفي سبيل السلم والديمقراطية والعدالة الاجتماعية، مضيفا قوله ان "حزبنا ظل طيلة سفره النضالي الطويل، ورغم تقلبات الزمن وتعقيداته، أمينا على مبادئه، حريصا على منهجه، مؤمنا بالتجديد في الرؤى وأساليب النضال". وتناولت الكلمة الأزمات الكثيرة التي يشهدها البلد اليوم ويعانيها الشعب، والتي جاءت بسبب نهج المحاصصة الطائفية المقيت، الذي لا يزال البعض من المتنفذين يتمسكون به رغم ما جلبه للبلاد من مشكلات وصعوبات "ولذلك كله أصبح التغيير ضرورة ملحة لمواجهة التحديات للخلاص من كل الأزمات، والمضي قدما لتحقيق أماني و طموحات شعبنا في حياة حرة كريمة" – على حد ما جاء في الكلمة. هذا وشهد الحفل قراءات شعرية شارك فيها كل من الإعلامي صلاح عمران، والشعراء علي العضب ومعن الموسوي وكرار شياع. فيما قدمت "فرقة شبيبة البصرة" عرضا مسرحيا، ليختتم الحفل بوصلة غنائية أدتها "فرقة الخشابة" بقيادة الفنان قصي البصراوي.

*****************************

شيوعيو الشطرة يحتفلون بعيد تأسيس حزبهم
علي الجابر
أقامت اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في قضاء الشطرة بمحافظة ذي قار، أخيرا، حفلا جماهيريا في مناسبة الذكرى 84 لميلاد الحزب.
الحفل الذي افتتح باطلاق حمامات السلام في سماء الشطرة، حضره جمع كبير من الشيوعيين وأصدقائهم. فيما أداره الفنان علي الشطري الذي دعا الحاضرين إلى الوقوف دقيقة صمت إكراما لشهداء الحزب والحركة الوطنية.
بعد ذلك اعتلى المنصة الرفيق د. شهيد أحمد حسان الغالبي، الذي ألقى كلمة اللجنة المحلية في المناسبة، واستعرض فيها بشكل موجز جوانب من نضالات الحزب منذ تأسيسه حتى الوقت الراهن. ثم تطرق إلى الظروف السياسية التي يمر بها البلد اليوم، وإلى الانتخابات القادمة وأهمية المشاركة فيها، فضلا عن التحالفات الانتخابية وطبيعتها، ملقيا الضوء على تحالف "سائرون"، وأهدافه ومساعيه، وكيف انه تجربة جديدة ينضوي تحت لوائها الحزب مع خمسة أحزاب وقوى سياسية، تسعى إلى الإصلاح والتغير وبناء دولة المواطنة، وتخليص البلد من نهج المحاصصة والفساد.
وتخللت الحفل قراءات شعرية للعديد من الشعراء، جسدت المواقف الوطنية للشيوعيين العراقيين على مدى تاريخهم النضالي. ليعتلي بعدها المنصة د. شاكر دمدوم، مدير "مركز الدراسات التاريخية" في جامعة ذي قار، ويقدم تهنئة للحزب في مناسبة ذكرى ميلاده.
وكان للمسرح حضوره في الحفل، إذ قدمت فرقة شبابية عرضا مسرحيا حول الانتخابات.
وفي الختام ردد الجميع: "سنمضي.. سنمضي الى ما نريد.. وطن حر وشعب سعيد"

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل