/
/

قال رئيس لجنة الامن والدفاع البرلمانية حاكم الزاملي في تصريح صحفي انه بعد فصل المنافذ عن وزارة الداخلية وربطها بمجلس الوزراء ابتعدت عن المتابعة والمراقبة والمحاسبة واصبحت تتمتع بالحصانة. مبيناً ان ابوابها اصبحت مشرعة امام عمليات تهريب وادخال الارهابيين والمواد المخدرة والامراض الخطيرة كالايدز وانفلونزا الطيور. واضاف الزاملي ان المنافذ الحدودية تخضع الآن الى الميليشيات تحت غطاء الاحزاب المتنفذة الامر الذي يتسبب في اهدار ملايين الدولارات. لافتاً الى تشخيص حالات كثيرة للابتزاز والرشى لتسهيل ادخال المواد الممنوعة التي تضر بالامن الداخلي والامن الغذائي للبلاد. وتابع الزاملي ان سطوة الميليشيات والاحزاب على المنافذ الحدودية اثرت سلباً على ارتفاع الاسعار ورداءة البضائع المستوردة. مشيراً الى انه كلما اقترب موعد الانتخابات ازدادت عملية الفوضى وانتشار النفعيين والجهات التي تسيطر على هذه المنافذ من اجل كسب الاموال لتغطية نفقات الدعايات الانتخابية وشراء الذمم.
• قال نائب رئيس غرفة تجارة بغداد حيدر الربيعي في تصريح صحفي ان سيطرة الصفرة تسبب الخراب للحكومة. موضحاً ان من يتسلم الملف الاقتصادي في رئاسة الوزراء هو من يسيطر على منفذ الصفرة. واضاف ان التجار يخسرون الكثير من الاموال فهم يضطرون لدفع عمولة الكمارك مرتين عبر اقليم كردستان ومنفذ الصفرة. واشار الربيعي الى وجود جهات سياسية تستوفي (الاتاوات) في منفذ الصفرة. والسؤال الآن من هي تلك الجهات التي تسيطر على المنافذ الحدودية وتلعب (شاطي باطي) بمقدرات شعبنا ولم يجرؤ احد على كشفها امام الرأي العام وتقديمها الى القضاء؟ ما شكلها ما لونها هل تمتلك طاقية الاخفاء بحيث لا يتمكن احد من كشفها؟ هل هي اشباح لا ترى بالعين المجردة ولا تتمكن الجهات الرقابية بمختلف اشكالها والوانها وازيائها من كشفها؟ انه مجرد سؤال الى من يهمه الامر ان كان هناك من يهمه امر كشف تلك الجهات وتقديمها الى القضاء.
• قال رئيس الوزراء حيدر العبادي في مقابلة مع مجلة (تايم) الامريكية رداً على سؤال بشأن الفساد انه وباء، الناس يدعونني الى وضع الفاسدين في السجن. من أين تبدأ وكيف؟ انه عمل صعب. مبيناً انه يعني الكثير من التحقيق والكثير من هذا التحقيق يجب القيام به في الخارج لانه تم تحويل الاموال الى الخارج. والسؤال الآن يا سيدي حيدر العبادي لماذا لا تبدأ من الداخل ومن المنافذ الحدودية على سبيل المثال؟ ولماذا لا ترفع شعار من أين لك هذا هنا في داخل العراق؟ انه مجرد سؤال يا سيدي حيدر العبادي.

تنزیل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل