/
/
/

قال رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي في المؤتمر الصحفي الاسبوعي في يوم الثلاثاء 24 تشرين الاول 2017 نحن مصرون على فتح تحقيق تفصيلي بشأن دخول داعش سابقاً الى الموصل وبقية المناطق ويجب ان نعرف ما الذي حدث كي لا يحدث مرة اخرى، فقد كانت كارثية كادت تودي بالبلد. مشدداً لا بد ان يطلع الشعب العراقي على حقائق دخول داعش واحتلاله المدن. السؤال الآن يا سيدي حيدر العبادي هل شكلت لجنة للتحقيق التفصيلي بشأن دخول داعش الى الموصل وبقية المناطق وبدأت فعلاً بالتحقيق ام انه (لسه بدري) يا سيدي والسؤال الآخر يا سيدي لقد شكل مجلس النواب لجنة للتحقيق في سقوط الموصل قبل اكثر من عام وقد أصدرت اللجنة تقريراً تضمن اتهامات لاسماء صريحة في الدولة العراقية ولا نعلم ما هو مصير التقرير سلة المهملات ام الرفوف العالية نأمل ان لا يكون مصير تقرير لجنتكم الموقرة نفس مصير تقرير لجنة مجلس النواب ان صدر تقرير.
قال رئيس لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب حاكم الزاملي خلال لقاء متلفز ان بعض العشائر تمتلك سلاحاً يفوق بقوته ما تمتلكه الدولة وابدى الزاملي مخاوفه من استخدام تلك الاسلحة اضافة الى الذي تمتلكه بعض الجهات خارج اطار الدولة في تهديد المواطنين خلال الانتخابات المقبلة. مشيراً الى ان تلك الجهات تمتلك هويات تعود لاجهزة امنية. ولفت الزاملي الى ان بعض الجهات التي تمتلك السلاح والنفوذ قامت بالاستيلاء على مساحات كبيرة من الاراضي في العاصمة بغداد. والسؤال الآن من هي تلك الجهات التي تلعب (شاطي باطي) بمقدرات شعبنا ولم يجرؤ احد على كشفها امام الرأي العام وتقديمها الى القضاء؟ ما شكلها ما لونها هل تملك طاقية الاخفاء بحث لا يتمكن احد من كشفها؟ هل هي اشباح لا ترى بالعين المجردة ولا تتمكن الجهات الرقابية بمختلف اشكالها والوانها وازيائها من كشفها؟ انه مجرد سؤال الى من يهمه الامر ان كان هناك من يهمه امر كشف تلك الجهات وتقديمها الى القضاء.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل