/
/

ضمن سلسلة فعاليات الدعم والتضامن مع الحراك الشعبي الجماهيري والهبّة التموزية المطالبة بتحقيق مطالب الشعب العراقي في التغيير والإصلاح ومكافحة الفساد ومحاسبة الفاسدين ، أقامت منظمة الحزب الشيوعي العراقي  والتيار الديمقراطي العراقي في أستراليا ، وجمعية بغداد الثقافية بمشاركة منظمة الحزب الشيوعي الكوردستاني ، والأنصار الشيوعيين وشخصيات عراقية مستقلة  ، وقفة تضامنية مع التظاهرات والإعتصامات التي تجري في وطننا الأم العراق،وذلك في صباح يوم السبت الموافق 18-08-2018 ،في ضاحية لفربول /سدني .

                 حضر حشد من جمهور الجالية العراقية المشارك في الوقفة حاملين الأعلام العراقية والأسترالية والشعارات المنددة بالمحاصصة والطائفية والفساد والمفسدين محتجين على الحكومة العراقية التي أستخدمت العنف المفرط في تفريق التظاهرات والإعتصامات تجاوزاً على مواد ومبادئ الدستور العراقي الدائم.

                 أفتتحت الوقفة بإنشاد النشيد الوطني العراقي ، ثم صدحت الأصوات عالياً بالشعارات المؤيدة للتظاهرات والمطالبة بتلبية مطالب الشعب ثم ألقى أحد الزملاء ما جاء في المذكرةالمعنونة ب (دعوة للتضامن  مع الشعب العراقي ) مرفوعة إلى البرلمان الفدرالي وبرلمان نيوساوث ويلز والتي سترفع إلى ممثل الأمم المتحدة ومنظمة حقوق الإنسان في أستراليا والتي ركزت على مايجري في العراق من تظاهرات وإعتصامات منذ أكثر من شهر ونصف والتي جوبهت بالعنف المفرط من قبل الأجهزة الأمنية الذي أدى إلى إستشهاد عشرين شهيداً وجرح المئات وعشرات المعتقلين، كما طالبت المذكرة المنظمات الحقوقية ولجان حقوق الإنسان والأمم المتحدة بالضغط بإتجاه وقف هذه الإنتهاكات لحقوق الإنسان .

                 ثم أستمرت الوقفة إلى حين إنتهاء الوقت المحدد لها ، حيث تمّ تقديم الشكر إلى المشاركين والداعمين لنضال شعبنا.وإلى وقفات قادمة.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل