/
/

طريق الشعب
زارت تنسيقية التيار المدني "مستمرون للتظاهرات"، امس الاول الاحد، مقر التيار الاجتماعي الديمقراطي، والتقت عضو المكتب التنفيذي، كامل مدحت.
وتحدث مدحت عن أهمية انطلاق الشرارة الجماهيرية في تموز ٢٠١٨ واهمية توحيد الجهود لاستمرار جذوتها، مؤكدا على ضرورة الانتباه على نوعية الشعارات التي ترفع في التظاهرات وبذل الجهود لتوحيدها وتركيزها على الشعارات المطلبية المشروعة.
واضاف ان المطلوب هو العمل من اجل العراق المدني الديمقراطي والمساهمة الفاعلة في ارساء اسس الديمقراطية الصحيحة دون بنية محصصاتية طائفية كانت او اثنية او ونشر الوعي الجمعي بين ابناء شعبنا بالهوية الوطنية دونها لا يمكن تحقيق عراق ديمقراطي".
وحذر مدحت من "الشعارات الرافضة للأحزاب وعلينا الانتباه لخطورة هذه الفكرة التي تحاول بعض المجاميع استبدالها بالمجتمع المدني حيث لا ديمقراطية من دون احزاب وطنية يكون هدفها الاول والاخير بناء العراق وخدمة شعبنا الذي ابتلي بالفساد والطائفية والارهاب".
وتم الاتفاق على عقد اجتماع موسع بين التنسيقية والمكتب التنفيذي لتنسيق وتنظيم العمل على مستوى الحركة الاحتجاجية في بغداد والمحافظات ووضع آليات عمل تتناسب ووجهة التظاهرات اليوم وتطويرها والانفتاح على الجميع وخاصة المجاميع الشبابية التي تتصدر مشهد التظاهرات.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل