/
/
/

طريق الشعب
زارت تنسيقية التيار المدني "مستمرون"، امس الاول السبت، مقر الاتحاد العام لنقابات عمال العراق، بالاضافة الى مقر الاتحاد العام لأدباء العراق.
والتقت التنسيقية، رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال العراق، علي رحيم علي وبعض أعضاء المكتب التنفيذي. حيث تحدث عن مجمل القوانين التي عمل على إقرارها او تطويرها او إلغائها لمصلحة الطبقة العاملة في حراك بين الاتحاد والسلطة التشريعية والتنفيذية في الفترة السابقة وعلاقة الاتحاد بالاتحادات العربية وعلى المستوى الاقليمي والعالمي.
وأكد اعضاء التنسيقية على أهمية المشاركة الفاعلة للاتحاد وبتنوع نقاباته في الحركة الاحتجاجية لما تمثله الطبقة العاملة من أهمية في بلورة النضال من أجل الكادحين والفقراء حيث تضم هذه الطبقة اعدادا كبيرة في صفوفها والاكثر تضررا من نظام المحاصصة الطائفية والاثنية، هذا النظام الذي أهمل منذ خمسة عشر عاما القطاع الصناعي وانعكس هذا الاهمال على اكثر من ٦٦ معملا متوقفا وزيادة نسبة البطالة بشكل ملحوظ ادى الى تدهور الواقع الاقتصادي والاجتماعي للطبقة العاملة.
واردفت التنسيقة، ان تصدر العمال والفلاحيين والفقراء والشباب العاطلين للحراك الاحتجاجي هو واقع يجب ان نعمل عليه ونُفعله لأنهم الطبقات والفئات والشرائح التي تعاني من عدم توفير أبسط مستلزمات الحياة الكريمة.
واتفق الطرفان على التنسيق العالي على مستوى بغداد والمحافظات لمشاركة الاتحاد وأهمية ديمومة الحركة الاحتجاجية ورفع مطالب الطبقة العاملة على مستوى تشريع القوانين وتحسين ظروف العمل.
في غضون ذلك، زارت تنسيقة التيار المدني "مستمرون"، مقر الاتحاد العام لأدباء وكتاب العراق، ودار حوار مطول مع الامين العام للاتحاد الشاعر إبراهيم الخياط حول أهمية مشاركة اتحاد الادباء في الحركة الاحتجاجية في بغداد والمحافظات وما تشكله مشاركة الاتحاد من تحفيز لتفعيل دور المثقفين والادباء في الحركة الاحتجاجية وانعكاس تواجدهم الايجابي على المواطنين.
من جهته، بين الامين العام لاتحاد الادباء، ابراهيم الخياط، وجود حراك مهم بين اوساط الاتحادات والنقابات المهنية، كانت بمبادرة من الاتحاد العام لأدباء وكتاب العراق بتشكيل تنسيقية مهنية تضم الجميع لتنظيم عملهم ضمن الحركة الاحتجاجية.
وباركت "مستمرون" هذه الخطوة الكبيرة بأهدافها واتفقت الاطراف على التعاون والتنسيق الدائم من اجل استمرار الحركة الاحتجاجية لحين تحقيق اهداف شعبنا العظيم في الحياة الكريمة والعراق المدني الديمقراطي.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل