شاكر كاظم الناهي
تظاهر مئات المواطنين في ناحية الزبيدية التابعة الى محافظة واسط، صباح امس الاثنين، امام مديرية كهرباء الزبيدية، مستهجنين تعاون بعض موظفي الكهرباء مع كادر شركة الخصخصة.
ورفع المتظاهرون شعار (كلا للخصخصة.. كلا للفاسدين) كما توافد متظاهرون من نواحي الدبوني والعزيزية والشحيمية، للتضامن مع متظاهري الزبيدية، الذين رحبوا بهم.
وجابت التظاهرة شوارع المدينة، وحظيت بتضامن أبناء المدينة من المثقفين وغرفة محامين ونقابة العمال والجمعيات الفلاحية ووجهاء وشيوخ العشائر.
واعرب المتظاهرون عن قلقهم من تمرير واصرار الحكومة على مشروع خصخصة قطاع التوزيع والجباية، المرفوض شعبيا،
وهتف الشيخ والناشط خالد القريشي، وعبر مكبرات الصوت (كلا للفاسدين .. لا يمرر قراركم المجحف) و(حان الوقت لمحاسبتكم .. يا عملاء) ثم حث المتظاهرين على الاصرار على التظاهر في اي وقت.
وقال الناشط والمنسق ابو فرح الدليمي، "نحن نتظاهر حتى الموت لمحاسبة والغاء قرار الخصخصة"، وطالب الناشط المحامي محمد اسماعيل الوائلي "بنظام اشتراكي" ووضع "الشخص المناسب في المكان المناسب"، حاثا المتظاهرين على الذهاب الى الانتخابات وانتخاب المخلصين.
واتجهت التظاهرة الى مديرية ناحية الزبيدية وكان في استقبالهم مدير الناحية ورئيس المجلس، وعبروا عن تضامنهم مع مطالب المتظاهرين.
واتفقت اللجان التنسيقية، مع مدير الناحية ورئيس المجلس، على التنسيق في كافة المدن لانطلاق التظاهرة المقبلة، التي ستكون في تقاطع ناحية الزبيدية، على الطريق العام (كوت- بغداد).
واعلنت وزارة الكهرباء، امس الاثنين، تخفيض اجور استهلاك الكهرباء للفئات (المنزلي والتجاري والزراعي والصناعي)، في محاولة لتهدئة الرافضين للمشروع.
وقال المتحدث باسم الوزارة مصعب المدرس في بيان، اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "تخفيض اسعار استهلاك الطاقة الكهربائية جاء بناءً على المقترح المقدم من قبل وزارة الكهرباء، الذي أكد على زيادة الدعم الحكومي ومراعاة فئات الصنف المنزلي ذات الاستهلاك المحدود، والاستهلاك المتوسط، حيث تصل نسبة تخفيض التسعيرة الجديدة الى (50في المائة) مقارنة بالتسعيرة السابقة".
واضاف المدرس ان "الوزارة قلصت الفئات المنزلية من سبع فئات الى اربع فئات وحسب الاستهلاك الشهري".