/
/

عاكف ذياب

عقدت الجمعية المندائية في ستوكهولم  مؤتمرها السادس والعشرين وعلى مقرها الكائن في منطقة فلنكلي الواقعة شمال العاصمة ستوكهولم وذلك بتاريخ ٣/١/٢٠١٨، بحضور أعضاء وأصدقاء الجمعية والضيوف ممثلي الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني في ستوكهولم.

أُفتتح المؤتمر بالترحيب بالحضور من قبل الزميل منذر عوفي، عضو الهيئة الإدارية، وعزف النشيد الوطني العراقي "موطني"، ثم الوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الشعب العراقي.

وكانت البداية مع كلمة رئيس الهيئة الإدارية الأستاذ فاضل ناهي، مرحباً بحضور الترميذا سرمد، عن مجمع رجال الدين التنويريين في السويد وبالجميع، وأشار إلى دور الجمعية المتميز لخدمة أبناء الجالية المندائية بشكل خاص والجالية العراقية بشكل عام، والتقرير الإنجازي يوضح الجهود الكبيرة التي قام بها أعضاء الهيئة الإدارية بالتعاون مع الهيئة العامة.

وقرأت الكلمات والبرقيات التي أشادت بدور الجمعية المتواصل على صعيد توفير الأجواء المناسبة للقيام بالفعاليات الإجتماعية العائلية والثقافية والفنية والدعم اللوجستي لممارسة الطقوس المندائية، بالإضافة إلى الفعاليات التي تخص الجالية العراقية بشكل عام.

وكانت الكلمات لكل من: سفارة جمهورية العراق في السويد/ القائم بالأعمال المؤقت مظفر طاهر حاجي، مجمع رجال الدين في السويد/ الترميذا سرمد بلال، إتحاد الجمعيات المندائية في المهجر/ سكرتير الإتحاد حيدر يعقوب، إتحاد الجمعيات المندائية في السويد/ سكرتير الإتحاد نهاد السليم، منظمة الحزب الشيوعي العراقي في السويد/ ميس مهدي، جمعية زيوة المندائية/ سمير غياض رئيس الهيئة الإدارية، الدكتور صهيب غضبان الرومي/ السكرتير السابق لإتحاد الجمعيات المندائية في المهجر، تنسيقية التيار الديمقراطي في ستوكهولم/ الدكتور سعدي السعدي، الجمعية الثقافية المندائية في لوند، الأستاذ فوزي صبار.

وفي الجزء الثاني من المؤتمر تم إنتخاب هيئة الرئاسة من الزملاء سعدي السعدي، نزار الخميس، سمير غياض. وتألفت لجنة كتابة القرارات والتوصيات وكتابة البيان الختامي من الأستاذ فاضل فرج،الأستاذ عواد حاتم، الفنانة سمية ماضي. والإعتماد الشاب ليون غيث.

وتم قراءة ومناقشة التقرير الإنجازي، التقرير المالي وتقرير لجنة الرقابة المالية.

وقد صادق أعضاء المؤتمر على التقارير مع التوصيات والقرارات.

وبعد حل الهيئة الإدارية، تم الترشيح لإنتخاب هيئة إدارية جديدة وفاز كل من سرمد عواد، فاضل ناهي، عدي حزام، ليون غيث، رفعت الهلالي، إنعام سعيد، منذر عوفي، وفي الإحتياط ماجد مهدي، باسم ناجي.

وكان مسك ختام المؤتمر بقراءة البيان الختامي.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل