/
/
/

بغداد – طريق الشعب

دعت هيئة دعم القوى المدنية الديمقراطية في المملكة المتحدة، جميع القوائم المدنية في سائرون وغيرها، الى الاسراع في تشكيل الكتلة الاكبر في البرلمان، تمهيدا لإقامة حكومة وطنية تتولى التغيير والاصلاح.

وقالت الهيئة في نداء موجه الى القوى المدنية والاسلامية المتنورة، تلقته "طريق الشعب"، انها "ترى أن مكافحة الفساد وانهاء المحاصصة ينبغي ان تكون محور برنامجكم الذي تنتظره منكم الجموع التي صوتت لكم، وذلك ما سيجمع الذين صوتوا لصالح القوى الوطنية والشخصيات المدنية وكذلك المقاطعون الذين كان لهم موقف من سوء الاحول السياسية والإدارية"، داعية "جميع الفائزين الوطنيين المدنيين ومعهم الوطنيون دعاة الاصلاح والتغيير من جميع الديانات والقوميات ومكونات المجتمع، الى تشكيل كتلة برلمانية عريضة ضاغطة خارج التحالفات التقليدية لتكون كتلة وطنية شعبية تواصل مهمتها في التغيير ومراقبة السلطات الثلاث والمؤسسات المتصلة بها".

واشارت الى ان "كتلة بهذا الحجم وهذه المهمات تعطي املا للشعب العراقي بان الانتخابات وان لم تُحدِث تغييرا سياسيا بارزا لكنها انتجت معارضة قوية داخل البرلمان قادرة على منع تمرير المشاريع الفئوية والطائفية التي تحمي الفاسدين".

وبينت ان "هذه الكتلة المكونة من نواب (سائرون) والمدنيين والديمقراطيين المتحالفين معها واصدقائها من الاعلاميين والكفاءات ومن المقاطعين اصحاب الاقلام الحرة... ستكون قوة الشعب للتغيير".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل