/
/

طريق الشعب
اقدم معتصمو منطقة الفضيلية، شرقي بغداد، الذين بدأوا اعتصامهم منذ اكثر من اسبوع، على اجراءات تصعيدية، حذروا منها في وقت سابق، احتجاجا على عدم تنفيذ مطالبهم، حيث اغلقوا عددا من المؤسسات الحكومية، فيما تظاهر المئات من اهالي منطقة الحرية، شمال غربي العاصمة، احتجاجاً ضد تردي الخدمات.
تصعيد بعد تحذير

وقام معتصمو ومتظاهرو الفضيلية، امس الاحد، بإغلاق مكتب مفوضية الانتخابات ودائرة بلدية بغداد الجديدة ومؤسسات أخرى.
واكد متظاهرون انهم لجأوا الى ذلك، لعدم تعاطي الحكومة مع مطالبهم، التي تتعلق بتوفير الخدمات الاساسية، وتوفير قسم بلدي وبناء مدارس ومستشفى، الى جانب انهاء النزاعات العشائرية عبر القانون.
وهدد معتصمو منطقة الفضيلية، الثلاثاء الماضي، بتصعيد المواقف خلال الساعات المقبلة في حال عدم التعاطي مع مطالبهم.
يذكر ان أهالي منطقة الفضيلة شرقي العاصمة بغداد خرجوا في تظاهرة بوقت سابق، احتجاجا على تردي الوضع الخدمي في المنطقة، فيما طالبوا بتوفير المياه الصالحة للشرب وتبليط الشوارع وزيادة ساعات تجهيز الكهرباء، مهددين بخطوات تصعيدية في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.
وأصدر رئيس الوزراء حيدر العبادي، في وقت سابق، أمرا ديوانيا يتضمن عدة اجراءات للإسراع بالجهد الوطني وتوفير الاحتياجات الخدمية الاساسية في العاصمة بغداد والمحافظات.

تظاهرة كبيرة

وفي بغداد، ايضا، تظاهر اهالي منطقة الحرية، شمال غربي بغداد، بعد يوم من تنظيم اهالي حي الدولعي التابعة للمنطقة نفسها، وقفة احتجاج، ضد تردي الخدمات، حيث تظاهر المئات من اهالي منطقة الحرية، احتجاجاً، مطالبين الحكومة بتوفير الخدمات والايفاء بوعودها المتكررة حيال ذلك .
ودعا المتظاهرون رئاسة الوزراء بتمليك الدور في منطقة الحرية، وانشاء المدارس، ورفع النفايات، وتوفير فرض العمل للشباب والقضاء على البطالة وتوفير الخدمات الضرورية.
ورفع المتظاهرون لافتات احتجاجية ضد الحكومة، مطالبين اياها بالاهتمام بمناطقهم، مهددين بتحويل مطالبهم الى اعتصام مفتوح.
يذكر أن مناطق مختلفة من العاصمة بغداد، تشهد احتجاجات بشكل شبه مستمر، بسبب نقص الخدمات والبطالة، فيما لجأت العديد من المناطق الى قطع الطرق التي تربط العاصمة بالمحافظات.

عوائل شهداء تعتصم

وفي ذي قار، نفذ العشرات من عوائل الشهداء بقضاء الرفاعي، شمالي محافظة ذي قار، امس الأحد، اعتصاما مفتوحا أمام مديرية بلدية القضاء مطالبين بتنفيذ الوعود التي أطلقتها حكومة الرفاعي المحلية بتوزيع قطع الاراضي السكنية عليهم.
وطالب ذوو الشهداء بإيقاف العمل بالقرار ٢٥ الذي ينص على بيع قطع الاراضي داخل مربع المدينة بشكل ارقام، ويريدون توزيعها عليهم "بالمجان وفاء لدماء أبنائهم".

طريق بغداد كركوك

وفي ديالى، قال قائممقام قضاء الخالص، عدي الخدران، في تصريح صحفي، ان "طريق بغداد- كركوك قطع قرب قضاء الخالص، من قبل متظاهرين رافضين لقرار نقل قائد شرطة ديالى".
بدوره، قال رئيس المجلس المحلي لقضاء المقدادية، عدنان التميمي، في تصريح صحفي، إن "محتجين قطعوا طريق المقدادية - بعقوبة شمال شرقي ديالى من جهتين قرب الحساوية وقرب ابي صيدا، ضد قرار نقل قائد شرطة المحافظة اللواء الركن جاسم السعدي من منصبه".
وفي سياق متصل، افاد مصدر بقطع طريق الخالص- بعقوبة من قبل محتجين قرب تقاطعي القدس ودلي عباس ضد نقل قائد شرطة ديالى".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل