/
/
/

طريق الشعب
التقى الرفيق رائد فهمي سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، مجموعة من المعلمين في بغداد، فيما اشاد المعلمون بسياسة وموافقة الحزب.
وتطرق الحاضرون الى معاناة شريحة واسعة من المعلمين من قبل الفاسدين في المؤسسة التعليمية، داعين الحزب والتحالف في المستقبل الى اصلاح هذه المؤسسة المهمة، التي تعد ركنا اساسيا في بناء الوطن والاجيال.
وتقدم المعلمون المنضوون في (تجمع صوت المعلم الحر)، بمطالبهم والتي منها (العمل على متابعة تخصيص الاراضي للمعلمين، تعيين المحاضرين وهم الان يعملون بدون اجور، زيادة رواتب المعلمين في المدارس الاهلية، الضمان الصحي، تخصيص سلف، تخفيض اجور السفر للمعلمين، الاعتراف بالكلية المفتوحة من قبل وزارة التعليم العالي لإتاحة الفرصة لاكمال الدراسات العليا، تطوير البنى التحتية وبناء المدارس، توفير المنهاج وتجهيز الطلبة بالمستلزمات الدراسية".
من جهته، تحدث الرفيق رائد فهمي عن دور المعلمين في المجتمع، مؤكدا على انهم ركن اساسي في استنهاض الوعي وتطوير البلد.
وشدد على ضرورة ان "يكون للتعليم تخصيص مالي في الموازنة يلبي طموح العملية التعليمية ونجاحها وادارتها بالشكل الذي يساهم في تطوير المجتمع"، مشيرا الى ان "الحزب الشيوعي اعطى اهتماما واسعا منذ تأسيسيه الى هذه الشريحة المهمة لإيمانه بدورها في المساهمة في تطوير المجتمع نحو الافضل".
ولفت الى ان "برنامج تحالف سائرون، لديه رؤية للتعليم والتوجه الى اصلاح هذه المؤسسة المهمة"، داعيا الى "تفعيل دور المعلمين في النقابة وهي احدى الوسائل التي تشكل عامل ضغط على المتنفذين في الاستجابة للمطالب التي تخص هذه الشريحة".
واكد الرفيق فهمي، على ان "تحالف سائرون سوف يسعى مع المجتمع الى تشكيل وسائل ضغط للعمل على تغيير وإصلاح مؤسسات الدولة ومنها المؤسسة التعليمية".
وحضر اللقاء مجموعة من المعلمين، يترأسهم السيد جبار حردان سعد، رئيس (تجمع صوت المعلم الحر)، كما حضر اللقاء الى جانب الرفيق رائد فهمي، الرفيق وسام الخزعلي عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل