/
/

طريق الشعب
انتهت بنجاح اعمال كونفرنس منظمة استراليا، السبت الماضي، في مدينة سدني، بمشاركة رفاق تنظيمي بيرث وملبورن، وبإشراف الرفيق سلم علي عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي. افتتح الكونفرنس بالوقوف دقيقة صمت تكريماً لشهداء حزبنا وضحايا الإرهاب وشهداء شعبنا من ابناء القوات المسلحة ومتطوعي الحشد الشعبي والبيشمركة. ثم بدأت اعمال الكونفرنس بمناقشة آخر التطورات السياسية والتحالفات الانتخابية في الوطن. بعدها جرت مناقشة التقريرين التنظيمي والإنجازي، وانتخاب هيئة من رفاق سدني وبيرث وملبورن لقيادة منظمة استراليا. وتبنى الكونفرنس جملة من القرارات والتوصيات لتحسين اداء المنظمة وتطوير عملها ومعالجة الثغرات والنواقص من اجل تقديم المزيد من الدعم لنضال الحزب ومنظماته ورفاقه في الوطن، وتحفيز مشاركة ابناء وبنات الجالية العراقية في الانتخابات لدعم توجهات الحزب الشيوعي العراقي وتحالف "سائرون"، أملاً في تحقيق التغيير المنشود بالخلاص من نظام المحاصصة والطائفية السياسية والفساد وبناء الدولة المدنية الديمقراطية على مبدأ المواطنة والعدالة الاجتماعية.

تنزیل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل