/
/
/

رووداو – أربيل

أعلن مكتب تحرير الكورد الإزيديين التابع لمجلس وزراء إقليم كوردستان، أن 51.6% من الكورد الإزيديين الذين اختطفهم تنظيم داعش، حُرروا.

وقال مسؤول مكتب تحرير الكورد الإزيديين، حسين قايدي، لشبكة رووداو الإعلامية، إن "من بين 6417 كوردياً إزيدياً اختطفوا على يد تنظيم داعش، تم تحرير 3312 شخصاً".

وأضاف قايدي أن "أكثر من 3100 كوردي إزيدي لا يزال في قبضة تنظيم داعش، غالبيتهم من الأطفال، فيما تستمر المحاولات من أجل تحريرهم".

وبناءً على الأرقام المذكورة، فإن نسبة الكورد الإزيديين الذين تم تحريرهم من قبضة تنظيم داعش بلغت 51.6%، فيما لا يزال ما نسبته 48.4% منهم في قبضة التنظيم، غالبيتهم من الأطفال.

وشنَّ مسلحو تنظيم داعش هجوماً على قضاء سنجار والمناطق المحيطة بتاريخ 3 آب/أغسطس عام 2014، ما أسفر عن نزوح مئات الآلاف من الكورد الإزيديين، فضلاً عن اختطاف الآلاف، وقتل آلاف آخرين على يد مسلحي التنظيم.

ومنذ دحر تنظيم داعش وطرده من المنطقة، عُثر على الكثير من المقابر الجماعية للكورد الإزيديين، فيما لم يتم رفع رفات الضحايا من عدد كبير منها.

 

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل