/
/
/

شفق نيوز/ حذر رئيس السلطة القضائية في إيران، صادق لاريجاني، جميع وسائل الإعلام والشخصيات من الإساءة إلى الزوار العراقيين إلى بلاده، خصوصًا الذين يتوجهون إلى مدينة مشهد شمال شرق البلاد، بعد تقارير إيرانية تتحدث عن قيام العراقيين باستغلال الفتيات الإيرانيات وممارسة الجنس معهن أو ما يعرف بالفقه الشيعي “المتعة”.

وقال لاريجاني في كلمة له نقلتها وكالة أنباء “ميزان” التابعة للقضاء، أمام عدد من كبار القضاة في إيران “سنعاقب كل وسيلة إعلام تثير الحساسيات بين الشعبين الإيراني والعراقي .. وقد وجّهت مدعي عام طهران بمحاسبة كل من يحاول إحداث شرخ بين الشعبين الإيراني والعراقي”.

ورفض لاريجاني تعميم الاتهامات ضد السياح والزوار العراقيين إلى مدينة مشهد تحديدًا وقال: “تعميم بعض المخالفات على كل الزوار العراقيين في مدينة مشهد جريمة سنحاسب من يرتكبها.. للأسف يبدو أن البعض غير منتبه إلى أن العدو يثير فتنة”.

وفي أواخر آب/أغسطس الماضي، كشف تقرير نشرته وكالة أنباء “خبر أون لاين” التي يمولها رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، أن السياح العرب والعراقيين خصوصًا في مدينة مشهد، يأتون من أجل الجنس.

وأشارت الوكالة نقلً عن مسؤول في مدينة مشهد الواقعة شمال شرق البلاد، أن هناك “6 آلاف بيت للدعارة في مدينة مشهد الإيرانية غارقة في تجارة الجنس وزواج المتعة”.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل