/
/
/

السومرية نيوز/ بغداد

كشف التحالف الدولي، عن وضع تنظيم "داعش" الحالي، وزعيمه أبو بكر البغدادي.

وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل شون رايان في حوار مع صحيفة مصرية، ان "التحالف ينسق مع قوات سوريا الديمقراطية لحملة تقضي على التنظيم في آخر معاقله بوادي نهر الفرات الأوسط"، مبينا ان "أبو بكر البغدادي فقد السيطرة على التنظيم، واعتقاله مجرد عمل رمزي".

وأضاف أن "داعش عدو قابل للتكيف ولا نفكر فى موعد انتهاء مهمتنا"، مشيرا الى ان "ما بين 1000 و1500 داعشي ما زالوا في الأراضي المتبقية تحت سيطرة التنظيم في سوريا".

وتابع ان "التحالف الذي تقوده واشنطن سيظل ملتزما بهزيمة التنظيم، فيما سيواصل الأخير استهداف وقتل المدنيين فى جميع أنحاء العالم"، موضحا "اننا نقدر فقط عدد المقاتلين الذين ننخرط معهم مباشرة في القتال".

واكد "اننا نتتبع مقاتلي داعش السابقين الذين لجؤوا إلى شن هجمات إرهابية ضد المدنيين في سوريا والعراق"، لافتا الى ان "داعش سيحارب بقوة للحفاظ على آخر ما تبقى من أراض تحت سيطرته، فضلا عن الاستمرار فى استهداف المدنيين في العراق وسوريا".

وكشف رايان أن "قوات سوريا الديمقراطية تقوم حاليا بالإعداد لإخلاء المنطقة النهائية التى يسيطر عليها داعش في مدينة هجين شرق دير الزور".

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل