/
/

مجيد إبراهيم خليل

أقامت تنسيقية التيار الديمقراطي العراقي في هولندا أمسية ثقافية عن الفكر التنويري في العراق- الشيخ عبدالكريم الماشطة نموذجا، قدمها الأستاذ ناجح المعموري، رئيس الاتحاد العام للأدباء والكتاب في

العراق، وذلك يوم الأربعاء 26/9/2018 في لاهاي، وبحضور واسع من المهتمين بالشأن الثقافي، وقد  أدار الأمسية الأستاذ محمد الكيم.

استعرض المعموري التاريخ الاجتماعي للعراق، فترة الثلاثينات، فأشار الى الدور التنويري لكوكبة من المبدعين آنذاك، تأثرا بالكتابات المصرية التي كانت تصل العراق، حيث لعب فكر النهضة دورا بارزا ،فظهر مفكرون صاغوا أصولا للثقافة العراقية، ومدينة الحلة بالذات، موطن الراحل الماشطة، شهدت  تنوعا ثقافيا، وهي مدينة متميزة غذت الوطن بمبدعين، وكان الشيخ الماشطة أحد رموزها.

اقترح المعموري ترميم بيت الراحل وتغيير وظيفته الى مكتبة أو متحف، باعتباه ذاكرة مع الحفاظ على خصائصه العمرانية، وآمل أن تلقى دعوته استجابة. وقد تخلل المحاضرة قراءات شعرية، قدمها الأستاذ  عادل الياسري، فحلق بعيدا في أجواء الحلم، بعيدا عن السياسة، ومن وحي أجواء هولندا.

وكان للحضور الكريم مساهمتهم في إغناء مضمون المحاضرة، فطرحت تعقيبات وأسئلة ،أجاب عليها  الضيف ،وانفتح المجال واسعا لحوار غني وثري. وفي الختام قدمت التنسيقية الهدايا للضيفين العزيزين.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل