/
/

محمد علي محيي الدين
زار الدكتور علي ابراهيم مرشح الحزب الشيوعي العراقي ضمن تحالف "سائرون" في محافظة بابل جمعا من ابناء مدنية القاسم جنوبي المحافظة، متحدثا عن البرنامج الانتخابي للتحالف وخططه لبناء البلد والنهوض بواقعه.
وتطرق الدكتور في الحديث الى الفساد الذي نخر الدولة العراقية، وكيفية القضاء عليه من خلال بناء الدولة المدنية القائمة على العدالة الاجتماعية والهوية الوطنية لا على الهوية الحزبية او الطائفية.
وأجاب الدكتور على جميع التساؤلات التي طرحها الحاضرون من ابناء المدينة بخصوص تحالف سائرون ورؤيته في بناء البلد والقضاء على الفساد وإصلاح النظام السياسي، كما عقد ندوة جماهيرية في قرية "العتايج" في محافظة بابل، اوضح خلالها برنامجه الانتخابي والاستعداد للمرحلة القادمة واجاب عن تساؤلات الحاضرين بخصوص القائمة ودور التحالف في تغير الخارطة السياسية الحالية.
واكد على ضرورة اتحاد الجماهير من اجل صعود هذه القائمة لأنها الطريق لتنفيذ الخدمات الضرورية للمجتمع بصورة عامة.
وفي السياق ذاته عقد ندوة في قرية "أبو سميج" في قضاء القاسم تحدث خلالها لجمع من المزارعين عن التحالف وأهدافه وبرامجه مركزا على البرنامج الزراعي الذي وضعه التحالف للارتقاء بالزراعة والصناعة وأهميتها في انعاش الاقتصاد الوطني والسعي الدائب لإزالة الفوارق بين المدينة والريف في الجوانب الحياتية المختلفة.

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل