/
/
/

الرفيق العزيز علي العقابي ( ابو برافدا) .. وداعا
فجعنا ليلة امس الاول الجمعة بخبر وفاة رفيقنا العزيز د. علي عودة العقابي، الذي عانى كثيرا في السنوات الثلاث الاخيرة وهو يصارع المرض.
كان الرفيق الراحل لصيقا بالحزب على الدوام، وقد خاض النضال في صفوفه في مختلف الظروف، وبضمنها ظروف العمل السري ضد الانظمة المعادية للديمقراطية التي تعاقبت على حكم العراق.
في أوائل ثمانينيات القرن الماضي، إبان نظام البعث الصدامي الاستبدادي التحق بحركة أنصار حزبنا الشيوعي، وبعد التغيير سنة 2003 كان من اول الرفاق الذين ساهموا في اعادة بناء تنظيمات الحزب في عموم البلاد.
كان ابو برافدا رفيقا شجاعا مقداما، ونصيرا باسلا، وكان معروفا بالطيبة الفائقة والكرم، وبالاستعداد اللامحدود لخدمة الناس.
وكان مجدا في دراسته الجامعية والعالية، وقد نال شهادة الدكتوراه ومارس النشاط الأكاديمي في كلية العلوم السياسية في الجامعة المستنصرية حتى اقعده المرض.
خالص التعازي للاعزاء ام برافدا وبرافدا وكوران، ولَكل عائلة الفقيد ومحبيه، راجين لهم الصبر والتحمل.
وللرفيق الراحل ابو برافدا دوام الذكر الطيب.

المكتب السياسي
للحزب الشيوعي العراقي
17/3/2018

تحميل التطبیق علی موبایل اندروید و اپل